الأحد، 24 مارس، 2013

طيار منشق يكشف الطرق السرية للدعم الروسي والإيراني للأسد




كشف طيار سوري منشق عن جيش الأسد عن طرق دعم روسيا وإيران لحليفهما بشار الأسد بالمال والسلاح؛ حيث كان يقوم برحلات سرية يحمل خلالها النقود والسلاح من موسكو وطهران.

ووفقاً لصحيفة "ذي تلغراف" البريطانية فإنه وزملاء طيارين، كانوا يقودون طائرة شحن مرتين أو ثلاث مرات في الشهر لتحميل أوراق نقدية من روسيا، ومن ضمنها كميات كبيرة من اليورو والدولار؛ تم تخصيصها لدعم الأسد وحكومته.

كما قدر الطيار عدد الرحلات السرية إلى إيران بـ20 رحلة على الأقل، قام هو باثنتين منها، وكانت كلها مخصصة لجلب الأسلحة والمتفجرات الإيرانية، التي كان نظام الأسد يعتمد عليها في سحق الثورة.

وتعد هذه المرة الأولى التي يعترف بها واحد من رجال النظام بمثل هذه المهمات، في حين تسربت تقارير استخباراتية عدة تفيد بتدفق السلاح الإيراني إلى نظام بشار، وخاصة في الأشهر الأخيرة التي تصادفت مع اشتداد عود الثوار وتوسيعهم دائرة السيطرة، مقابل تقهقر قوات الأسد، ما استدعى من حكومة طهران تكثيف نقل الأسلحة والإمدادات، برًا وجوًا، عبر العراق بالدرجة الأولى.



الدرر الشامية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق